لتعزيز الوعي الأمني لدى أفراد المجتمع

شرطة الشارقة تنظم ملتقى الإعلام الأجنبي 2019

  • الأربعاء 07, أغسطس 2019 04:56 م
  • شرطة الشارقة تنظم ملتقى الإعلام الأجنبي 2019
سلطت شرطة الشارقة، في الملتقى الإعلامي الأجنبي 2019، الذي نظمته تحت شعار "الشارقة أمن وأمان"، الضوء على الجوانب الأمنية للصحافة الأجنبية.
الشارقة 24:

نظمت إدارة الإعلام والعلاقات العامة بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، الملتقى الإعلامي الأجنبي 2019، تحت شعار "الشارقة أمن وأمان"، والخاص بتسليط الضوء على الجوانب الأمنية للصحافة الأجنبية، بحضور العميد محمد راشد بيات مدير عام العمليات الشرطية، والعميد عارف بن هديب مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة، والعقيد الدكتور علي بوالزود نائب مدير عام العمليات المركزية، وعدد من مدراء الإدارات، وضباط الاختصاص بشرطة الشارقة، إلى جانب ممثلي وسائل الإعلام الأجنبية العاملة بالدولة.

بدأ الملتقى، بعرض مادة فلمية، سلطت الضوء على الجهود الأمنية والمجتمعية التي تقوم بها شرطة الشارقة، في سبيل تحقيق الأمن والاستقرار، باعتباره قاعدة أساسية في تعزيز جودة الحياة لمجتمع إمارة الشارقة.

ورحب العميد بن هديب بالحضور، مؤكداً حرص شرطة الشارقة على التواصل مع كافة وسائل الإعلام، باعتبارها شريكاً استراتيجياً في إيصال رسائل التوعية الأمنية والمرورية.

استعرض بعدها العميد محمد راشد بيات مدير عام العمليات الشرطية، ملامح الخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية، التي تعمل من خلالها شرطة الشارقة على تعزيز الأمن والأمان، متضمناً بذلك مبادرة "الحي الآمن" التي أطلقتها القيادة مؤخراً، والتي تهدف من خلالها إلى الحد من الجريمة، ورفع الشعور بنسبة الأمن والأمان لدى المواطنين والمقيمين على أرض إمارة الشارقة، إضافة لعرض الجهود المبذولة في الجانبين الأمني المروري، حيث تناول استراتيجية العمل التي تطبقها شرطة الشارقة، وفقاً للمسرعات الحكومية التي أقرها مجلس الوزراء، والتي ترمي إلى تقديم كافة الخدمات بالسرعة القصوى، ومن تلك الخدمات تأتي الخدمات الأمنية التي توليها القيادة اهتماماً كبيراً خاصة مكافحة الجريمة، ما حقق انخفاضاً وصل إلى نسبة 58.8% خلال العام 2018م، إضافة لانحسار الجرائم المقلقة مثل جرائم القتل، والاغتصاب، والاختطاف وغيرها من الجرائم التي تروع أمن المجتمع.

وأشار العميد بيات، إلى عدم تلقي شرطة الشارقة لأي بلاغ حول الجرائم المخلة بالأمن في هذا الشهر بمنطقة النهدة منذ تفعيل مبادرة "الحي الآمن" بها، والتي تقدم من خلالها العديد من إدارات الشرطة برامج توعوية وإرشادية للحد من الجريمة على السكان والمحال التجارية فيها، حيث تم وضع مركز شرطة متحرك لتلقي كافة أنواع البلاغات من أفراد الجمهور، بجانب مراقبة المنطقة عبر كاميرات مراقبة مرتبطة بغرفة العمليات والسيطرة، وتسيير دوريات أمنية ومرورية على مدار اليوم.

وأشار العميد بيات، إلى نقل التجربة بعد إثبات نجاحها إلى عدد من الأحياء بمدينة الشارقة، والمنطقتين الشرقية والوسطى.

كما دعا مدير عام العمليات الشرطية أفراد الجمهور، بعدم التعامل مع الرسائل النصية أو الإلكترونية التي تطلب تحديث بياناتهم وحساباتهم المصرفية، وضرورة التعامل المباشر مع الجهات الرسمية، لإنجاز معاملاتهم، مؤكداً قدرة شرطة الشارقة على التعامل مع تلك الأنواع من الجرائم عبر فرع الجرائم التقنية، وقيامها بالتنسيق والتعاون مع المصرف المركزي والبنوك من أجل التصدي لجرائم النصب والاحتيال التي تعرض لها بعض من أفراد المجتمع، إضافة لقيام إدارة الإعلام الأمني بواجبها بتكثيف التوعية الأمنية لأفراد المجتمع حول هذه الظاهرة.

من جانبه، أشاد العقيد الدكتور علي بوالزود نائب مدير عام العمليات المركزية، بنظام مراقبة الطرق الداخلية للمناطق والأحياء بكاميرات المراقبة، ضمن مشروع "الشارقة إمارة آمنة" والذي سيكتمل العمل فيه بحلول العام 2020، مؤكداً على الاستفادة من كاميرات هذا المشروع في كشف بعض الحوادث المرورية، والتعرف إلى أسبابها، مؤكداً بدء تطبيق المخالفات المرورية التي يتم رصدها بواسطة تلك الكاميرات، ودعا ممثلي وسائل الإعلام الأجنبية بضرورة إيصال رسائل توعوية هامة لأفراد الجاليات الآسيوية المقيمة بالدولة بضرورة نشر التوعوية المرورية وسط أفراد الجاليات الآسيوية للحد من وقوع الحوادث المرورية، والتي أشارت الإحصائيات إلى ارتكابهم لها بنسبة 60% في إمارة الشارقة.

وحول المؤشرات الخاصة بسرعة الاستجابة للحالات الطارئة، بلغ زمن الوصول "7.5" دقيقة للمناطق البعيدة نسبياً عن مركز المدينة مثل الجرينة، والقرائن، والنوف، كما أشار إلى تشديد مخالفة السير خلف سيارة الإسعاف لتصل إلى 3 آلاف درهم و3 نقاط سوداء، داعياً إلى مستخدمي الطريق إلى إفساح الطريق لسيارات الشرطة، لتحقيق أفضل النتائج في مؤشر سرعة الاستجابة.

وفي ختام الملتقى، قام الضباط بالرد على استفسارات وأسئلة الصحافيين، انطلاقاً من إيمان شرطة الشارقة بدور الإعلام في نشر التوعية.

ودعت القيادة العامة لشرطة الشارقة أفراد الجمهور، إلى ضرورة التعاون معها، لتحقيق رسالتها الأمنية السامية، وذلك في حالة رصدهم لأية حالة مريبة، عبر أرقام الاتصال المتاحة "901" للحالات غير الطارئة، وعلى الرقم "999" في الحالات الطارئة.