في "الشارقة للفضاء والفلك"

أول صورة لسديم الجبار "M42" بتلسكوب راديوي قطره 5 أمتار

  • الإثنين 20, مايو 2019 11:59 ص
  • أول صورة لسديم الجبار "M42" بتلسكوب راديوي قطره 5 أمتار
التقط المرصد الراديوي، الذي تم تركيبه بقطر 5 أمتار، في أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك، للمرة الأولى، صورة فريدة لسديم الجبار "Orion Nebula M42"، بتردد 1.4 غيغا هيرتز، الثلاثاء، 14 مايو، بدقة 3 درجات تقريباً.
الشارقة 24:

بعد استكمال تركيب التلسكوب الراديوي بقطر 5 أمتار، في أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك، تم التقاط صورة لسديم الجبار "Orion Nebula M42"، باستخدام التلسكوب، بتردد 1.4 غيغا هيرتز، الثلاثاء، 14 مايو الجاري، وهي المرة الأولى التي يتم فيها التقاط صورة فريدة للسديم "M42"، بدقة 3 درجات تقريباً بواسطة تلسكوب راديوي بهذا الحجم.

وسيحتوي هذا المرصد الراديوي مستقبلاً على 3 تلسكوبات "SPIDER 500A"، لمحاكاة التداخل الراديوي لطبق هوائي بقطر 40 متراً، ويكون هذا النظام على شكل مثلث مختلف الأضلاع، مع مسافات بين التلسكوبات بقياسات جوانب المثلث، وتساوي 30، و40، و50 متراً، ومساحة تجميع مساوية لهوائي بقطر 8.7 متر، حيث سيعمل على رسم خرائط راديوية الأولى من نوعها للكون بأكمله، مما يساعد في دراسة توزيع الهياكل الهيدروجينية الكبيرة الموجودة بين العناقيد المجرية الهائلة، و تساهم هذه الدراسة في فهم التوسع الكوني.

وتسعى أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك، لدراسة الكون ومحتواه، من خلال رصد الشهب، والنيازك، والأجرام الأخرى راديوياً وبصرياً، بالإضافة إلى تحليل بيانات الطقس الفضائي والأيونوسفير، وبناء الأقمار الاصطناعية الصغيرة المكعبة "الكيوبسات"، ودراسة كوكب المريخ ومحيطه، إلى جانب تأسيس وتوسيع البرامج والأبحاث العلمية الفلكية والفضائية، بهدف تعزيز مكانة الأكاديمية كمحطة علمية بحثية في الفضاء والفلك.