ضمن أيام الشارقة التراثية

مجلس الرحمانية يُعرف بدور الأسرة في تعزيز التسامح

  • السبت 13, أبريل 2019 10:29 ص
  • مجلس الرحمانية يُعرف بدور الأسرة في تعزيز التسامح
نظم مجلس ضاحية الرحمانية بمدينة الشارقة، جلسة حوارية، تناولت دور الأسرة في تعزيز قيم التسامح في المجتمع المعاصر، وذلك ضمن أجندة أيام الشارقة التراثية.
الشارقة 24:

ضمن فعالياته لأيام الشارقة التراثية، نظم مجلس ضاحية الرحمانية بمدينة الشارقة، جلسة حوارية، تناولت دور الأسرة في تعزيز قيم التسامح في المجتمع المعاصر.

حضر الجلسة الحوارية، التي أقيمت بمقر دائرة شؤون الضواحي والقرى في الشارقة، سعادة خميس بن سالم السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس الدائرة، وأحمد عبد الله المطروشي رئيس مجلس الضاحية، وعدد من أعضاء مجلس الضاحية.

قدم الجلسة، حسن البلغوني عضو المجلس، الذي أكد حرص مجلس ضاحية الرحمانية على طرح هذا الموضوع، ضمن فعاليات الأيام، لما له من ارتباط وثيق بالحفاظ على الأسر، وأشار إلى أن من أدوار مجالس الضواحي، تعزيز قيم التسامح، وتمتين العلاقات الأسرية، وتقوية الروابط الاجتماعية، وشدد على أهمية الحفاظ على ثقافة وعادات الأجيال والأسر.

وأوضحت المحاضرة الدكتورة بدرية الشامسي، أن النظام الأسري التقليدي في الإمارات، يتقاسم مع النظام الأسري في بقية المجتمعات الخليجية والعربية، وأن النظام التقليدي للأسرة يتميز بخصائص بنائية ووظيفية وزواجية، ودعت إلى تعزيز دور الجدة والأم، وربط الأطفال بهما، لأن مرحلة الطفولة من أهم المراحل، لغرس المفاهيم والمعارف والقيم النبيلة، وخاصة المتعلقة بالوطن والتسامح، وأكدت أن الأسرة تعتبر من أهم المؤسسات، في إعداد الطفل، وغرس الهوية الوطنية.

وفي نهاية الجلسة، كرم سعادة خميس بن سالم السويدي، وأحمد عبد الله المطروشي، الدكتورة بدرية الشامسي.