وقع في إقليم ألازيغ

انتشال العشرات من تحت الأنقاض بتركيا وارتفاع قتلى الزلزال إلى 35

  • الأحد 26, يناير 2020 06:39 م
أعلنت سلطات إدارة الكوارث في تركيا، أن فرق الإنقاذ التي كانت تعمل طوال الليل في درجات حرارة أقل من الصفر، انتشلت 45 شخصاً من تحت أنقاض المباني المنهارة جراء الزلزال الذي ضرب شرق البلاد الجمعة، في حين ارتفع عدد الضحايا إلى 35 قتيلاً.
الشارقة 24 – رويترز:

انتشلت فرق الإنقاذ التركية 45 شخصاً من تحت أنقاض المباني المنهارة جراء الزلزال الذي ضرب شرق البلاد، الجمعة، في حين ارتفع عدد الضحايا إلى 35 قتيلاً.

وظلت فرق الإنقاذ تعمل طوال الليل في درجات حرارة أقل من الصفر.

ومن بين من جرى إنقاذهم من تحت الأنقاض امرأة في الخامسة والثلاثين من عمرها، ورضيعتها بعد مرور 28 ساعة على وقوع الزلزال، في إقليم ألازيغ بقوة 6.8 درجة.

وقالت إدارة الكوارث والطوارئ، إن المنقذين يستخدمون أيديهم وحفارات ميكانيكية وغيرها من الأدوات، ويواصلون البحث عن ناجين في ثلاثة مواقع في الإقليم.

وأضافت أن الزلزال، الذي تلاه وقوع أكثر من 700 هزة ارتدادية، قتل 27 شخصاً في ألازيغ وأربعة في إقليم ملاطية المجاور، وأسفر عن إصابة أكثر من 1600 شخص.

وحذرت الإدارة السكان من العودة للمباني المتضررة خشية انهيارها، وقالت إن المسؤولين حددوا أن هناك نحو 645 منشأة لحقت بها أضرار جسيمة، بالإضافة إلى انهيار 76 بناية في الإقليمين.

وبينما عكف عمال الإنقاذ على انتشال الضحايا، قضى عشرات الناجين ليلتهم في قاعة رياضية بإقليم ألازيغ، ليحتموا فيها من البرد القارس، فيما كافح آخرون لتدفئة أنفسهم في الشوارع، مع انخفاض درجات الحرارة إلى ثمانية درجات تحت الصفر.

وقالت الإدارة إنه تم إرسال أغطية وحشايا وخيام إلى المنطقة، كما أرسل الهلال الأحمر التركي، مواد غذائية ومدافئ وغيرها من المساعدات.