ضمن تدابير خطة خفض التزاماتها النووية

إيران تؤكد قدرتها على تخصيب اليورانيوم بأكثر من 20%

  • الأحد 08, سبتمبر 2019 12:46 ص
أعلنت إيران السبت، بدء تشغيل أجهزة طرد مركزي متطورة، من شأنها زيادة مخزونها من اليورانيوم المخصب، في تخفيض جديد لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي، ما يثير قلق الأسرة الدولية.
الشارقة 24- وكالات:

أكدت إيران السبت، أن لديها القدرة حالياً على تخصيب اليورانيوم بما يتجاوز 20 في المئة، لكن حتى وإن كانت لا تنوي فعل ذلك في الوقت الراهن، فإن الوقت ينفد أمام إنقاذ الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية عام 2015.

وقال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي في مؤتمر صحافي، "بدأنا في رفع القيود المفروضة على عمليات البحث والتطوير بموجب الاتفاق، سيشمل ذلك إنتاج أجهزة طرد مركزي أسرع وأكثر تطوراً".

وتابع قائلاً "يجب على الأطراف الأوروبية في الاتفاق أن تعلم أنه لم يتبق وقت طويل وأنه إذا كان هناك ما يمكن فعله لإنقاذ الاتفاق النووي فينبغي فعله بسرعة".

وأضاف كمالوندي، أن الأجهزة التي طورها فريق البحث والتطوير ستساعد على زيادة المخزونات، وتم إبلاغ الوكالة الدولية للطاقة الذرية بذلك.

وقال المسؤول الإيراني، "سنختبر قريباً أجهزة الطرد المركزي من الجيل الثامن بضخ الغاز في ثلاثة منها".

مشيراً إلى أنه بدأ العمل في سلسلة عشرينية من أجهزة الطرد المركزي من الجيل الرابع، وكذلك في سلسلة عشرينية من الجيل السادس منذ أمس الجمعة".

وبدأت إيران منذ مايو في تقليص التزاماتها ببنود الاتفاق، رداً على حملة الرئيس الأميركي دونالد ترامب التي ينتهج فيها وضع الحد الأقصى من الضغط على طهران منذ الانسحاب من الاتفاق، والتي شملت إعادة فرض العقوبات لإجبار طهران على العودة للمفاوضات.

وتقول إيران إن الخطوات التي اتخذتها يمكن التراجع عنها، إذا توصل الجانب الأوروبي لطريقة لحماية صادراتها الحيوية من النفط من عقوبات واشنطن.