لأسباب أمنية احترازية

بنغلادش توقف خدمات الإنترنت جزئياً في مخيمات اللاجئين الروهينغا

  • الأربعاء 04, سبتمبر 2019 07:21 ص
  • بنغلادش توقف خدمات الإنترنت جزئياً في مخيمات اللاجئين الروهينغا
بعد زيادة الجرائم العنيفة في منطقة كوكس بازار الجنوبية ببنغلادش، التي يعيش فيها لاجئي الروهينغا، أمرت هيئة تنظيم الاتصالات في البلاد، شركات الهواتف المحمولة بأن توقف جزئياً خدمات البيانات فائقة السرعة لمناطق المخيمات، وذلك لأسباب أمنية احترازية.
الشارقة 24 - رويترز: 

صرحت هيئة تنظيم الاتصالات في بنغلادش، الثلاثاء، أنها أمرت شركات الهواتف المحمولة بأن توقف جزئياً خدمات البيانات فائقة السرعة للمناطق التي يعيش فيها لاجئو الروهينغا في مخيمات مترامية الأطراف، مشيرة إلى مخاوف أمنية عقب وقوع أعمال عنف في المنطقة خلال الآونة الأخيرة.

وجاءت هذه الخطوة عقب زيادة الجرائم العنيفة في منطقة كوكس بازار الجنوبية، حيث يعيش أكثر من مليون من لاجئي الروهينغا في مخيمات.

وأفاد ذاكر حسين خان المتحدث باسم لجنة تنظيم الاتصالات في بنغلادش، بأن الهيئة طلبت من الشركات وقف خدمات الجيلين الـ 3، والـ 4، من الساعة الـ 5 مساءً وحتى الـ 6 صباحاً في المخيمات في كوكس بازار، وأضاف أن هذا القرار اتخذ لأسباب أمنية.

وذكر بأنه طُلب من الشركات إبلاغنا بحلول الـ 9 من سبتمبر بالإجراءات التي اتخذتها لسحب شرائح الهواتف المحمولة، التي يستخدمها الروهينغا وما ستفعله لوقف بيع تلك الشرائح لهم.

وطلبت السلطات من الشركات، الأحد، منع خدمات الهواتف المحمولة والتوقف عن بيع شرائح هذه الهواتف للروهينغا.

وكان أكثر من 730 ألفاً من الروهينغا قد فروا من ولاية راخين في ميانمار إلى بنغلادش، بعد حملة قادها الجيش في أغسطس عام 2017، وأوضحت الأمم المتحدة أن تلك الحملات نُفذت بنية الإبادة الجماعية، وتنفي ميانمار كل الادعاءات تقريباً.