لدعمها بابيش

آلاف التشيكيين يحتجون للأسبوع الرابع ضد وزيرة العدل

  • الأربعاء 22, مايو 2019 09:29 ص
  • آلاف التشيكيين يحتجون للأسبوع الرابع ضد وزيرة العدل
خرج آلاف التشيكيين للأسبوع الرابع على التوالي، في تظاهرة، احتجاجاً على وزيرة العدل، التي يخشون أن تؤثر على قضية جنائية ضد رئيس الوزراء أندريه بابيش.
الشارقة 24 – رويترز:

تظاهر آلاف التشيكيين للأسبوع الرابع على التوالي، احتجاجاً على وزيرة العدل، التي يخشون أن تؤثر على قضية جنائية ضد رئيس الوزراء أندريه بابيش.

ويقول المحتجون، إن تصريحات وتصرفات سابقة لوزيرة العدل ماري بينيسوفا تشير إلى دعمها لبابيش، الملياردير الذي تحول إلى السياسية، والذي يواجه اتهامات باستخدام مليوني يورو من أموال الاتحاد الأوروبي بشكل غير قانوني قبل 10 سنوات، عندما كان من أباطرة رجال الأعمال.

وينفي بابيش هذه الاتهامات.

وكانت بينيسوفا في 2017 عضواً في البرلمان، ضمن مجموعة صغيرة من النواب لم تؤيد رفع الحصانة عن بابيش في قضية الدعم.

وكانت بينيسوفا قد عملت في 2013 وزيرة للعدل في حكومة مؤقتة عينها الرئيس ميلوش زيمان حليف بابيش.

وتجمع الناس في وسط براغ، الثلاثاء، مع تزايد عدد المشاركين الذين قدر منظمون عددهم بـ 50 ألفاً، ليتجاوز بذلك عدد المشاركين في الاحتجاجات السابقة والذي بلغ نحو 20 ألفاً.

ولوح المحتجون بأعلام التشيك والاتحاد الأوروبي ولافتات كتب عليها "لا يمكنك خرق العدالة" و"أشعر بالخجل من رئيس وزرائي".