من أربع نساء يتولين حقائب وزارية

راية الحسن أول وزيرة للداخلية في لبنان والعالم العربي

  • الأحد 17, فبراير 2019 10:02 م
  • راية الحسن أول وزيرة للداخلية في لبنان والعالم العربي
حظي تعيين راية الحسن في منصب وزيرة الداخلية في الحكومة اللبنانية الجديدة، بإشادة واسعة في الأوساط اللبنانية، باعتباره خطوة للأمام بشأن تمكين المرأة في السياسة اللبنانية والعربية.
الشارقة 24 – رويترز:
 
عين لبنان أول وزيرة داخلية بالعالم العربي في حكومته الجديدة، مما يتيح موطئ قدم أكبر للمرأة في المشهد السياسي بالبلاد الذي يغلب عليه الرجال.
 
وراية الحسن واحدة من أربع نساء يتولين مناصب وزارية في الائتلاف الجديد وهو أكبر عدد في تاريخ لبنان، ويزيد بواقع ثلاث وزارات عن الحكومة السابقة التي ضمت وزيراً لشؤون المرأة.
 
ورغم أن راية شغلت من قبل وظائف قيادية ومنها وزيرة المالية في الفترة من 2009 وحتى 2011، إلا أن تعيينها في منصب يتولى إدارة الأمن حظي بإشادة باعتباره خطوة تعزز مكانة المرأة في السياسة اللبنانية.
 
وقالت راية "أنا تعينت كأول وزيرة داخلية، باعتقادي مش بس بلبنان، ولكن حتى بالعالم العربي، هيدي شيء فخر بنحطه برسم كل النساء والأشخاص اي اللي هن بيؤمنوا بقدرات النساء". 
 
وأكدت الحسن أن النساء أثبتن جدارتهن في تولي حقائب الأمن والدفاع على المستوى العالمي.
 
وتشغل الوزيرات الثلاث الأخريات بالحكومة المؤلفة من 30 وزيراً حقائب الطاقة، والتنمية الإدارية، والتمكين الاقتصادي للمرأة والشباب.