لحالات الطوارئ

"الصحة" تتفق مع شركة "نوفارتيس" لتعزيز مخزون الدواء الاستراتيجي

  • الثلاثاء 28, مايو 2019 12:03 م
  • "الصحة" تتفق مع شركة "نوفارتيس" لتعزيز مخزون الدواء الاستراتيجي
اتفقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، مع شركة "نوفارتيس"، الاثنين، بشأن توفير المخزون الدوائي الاستراتيجي لحالات الطوارئ، تتضمن 31 صنفاً من الأدوية المنقذة للحياة، لمدة 12 شهراً، مع تشكيل لجنة مشتركة لمتابعة التنسيق، بهدف تعزيز الأمن الصحي المناسب للطوارئ.
الشارقة 24:

أبرمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع اتفاقية مع شركة "نوفارتيس" الدوائية، بشأن توفير وتدوير المخزون الدوائي الاستراتيجي في حالات الطوارئ، تتضمن 31 صنفاً من الأدوية المنقذة للحياة والأدوية المستخدمة في وقت الأزمات، لمدة 12 شهراً، وتتجدد تلقائياً، مع تشكيل لجنة عمل مشتركة لمتابعة التنسيق، بهدف تعزيز الأمن الدوائي والصحي والاستجابة المناسبة للطوارئ.

وحضر مراسيم التوقيع، التي تمت في ديوان الوزارة بدبي، الاثنين، في الـ 27 من مايو، سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل الوزارة، وقام بالتوقيع الدكتور عبد الكريم عبد الله الزرعوني مدير مركز عمليات الطوارئ والأزمات والكوارث من طرف الوزارة، وعن شركة "نوفارتيس" الدكتور محمد عز الدين المدير الإقليمي، بحضور جهاد القيسي مدير العلاقات العامة، وابراهيم عقيل مدير قسم الشؤون الحكومية بالشركة.

وأكد الدكتور عبد الكريم الزرعوني أن توقيع الاتفاقية جاء في إطار تعزيز الأمن الصحي والدوائي، بناء على قرار مجلس الوزراء رقم 39 لسنة 2015، من خلال امتلاك المخزون الطبي الاستراتيجي، بحسب معايير التخزين والتدوير العالمية، والذي يغطي الاحتياجات لمدة سنة

وأشار إلى أن قوائم الأدوية المدرجة في الاتفاقية ضمت 31 صنفاً دوائياً منها أدوية لعلاج أمراض جهاز المناعة، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والجهاز البولي والتناسلية وأمراض النساء والتوليد، وأخرى لعلاج أمراض جهاز الغدد الصماء، وأمراض الدم وسوء التغذية، وعلاج أمراض العظام، بالإضافة لأدوية علاج أمراض الجهاز العصبي، والجهاز التنفسي، وأمراض مزمنة أخرى.

من جانبه أكد الدكتور محمد عز الدين، المدير الإقليمي لشركة "نوفارتيس"، حرص الشركة على التعاون الدائم مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، لما فيه منفعة لصحة أفراد المجتمع، من خلال توفير المخزون الاستراتيجي لـ 31 صنف دوائي، يشمل عدة مجالات طبية حيوية، لافتاً إلى أهمية الإجراء في ضمان توفير الأدوية للمرضى في حالات الطوارئ.