المدينة التاريخية بمبانيها

غواصون ينظفون قيعان قنوات البندقية بعد انحسار حالة المد القياسية

  • الخميس 05, ديسمبر 2019 10:30 ص
تجمع غواصون محترفون في همة ونشاط متحدين الظروف، لتنظيف قيعان القنوات في مدينة البندقية الإيطالية التي يقصدها كثيرون من أنحاء العالم، ليستمتعوا بمبانيها التاريخية وفنونها،بعد أن شهدت الأسابيع الماضية حالات مد استثنائية، وأسوأ فيضانات تجتاح المدينة منذ 50 عاماً.
الشارقة24 - رويترز:

غواصون محترفون تجمعوا للعمل على تنظيف قيعان القنوات في مدينة البندقية الإيطالية، بعد أن شهدت الأسابيع الماضية حالات مد استثنائية، وأسوأ فيضانات تجتاح المدينة منذ 50 عاماً.

وانتشل فريق الغواصين كميات كبيرة من الإطارات خلال عملية التنظيف، كما أكد أحدهم واسمه أليساندرو تزوفي.

وكانت المدينة، التي يقصدها كثيرون من أنحاء العالم، ليستمتعوا بقنواتها ومبانيها التاريخية وفنونها، قد تعرضت في 12 من نوفمبر لحالات مد، ارتفع منسوب المياه فيها إلى 187 سنتيمتراً، لتقترب بذلك من الرقم القياسي البالغ 194 سنتيمتراً، والمسجل عام 1966.

وفي الظروف العادية تعد حالات المد، التي يتراوح فيها ارتفاع منسوب المياه بين 80 و90 سنتيمتراً، مرتفعة لكن يمكن السيطرة على الوضع خلالها.

ومع تعرض البندقية لأربع حالات مد زاد فيها منسوب المياه عن 140 سنتيمتراً منذ 11 نوفمبر، يكون هذا الشهر هو الأسوأ بالمدينة منذ عام 1872، عندما بدأ تسجيل الإحصاءات الرسمية.