بعد مرور الوقت

راكون وجرو أفضل صديقين في حديقة سيبيرية تربيا معاً بقفص واحد

  • الثلاثاء 15, أكتوبر 2019 11:11 ص
تبقى مقولة أن الكائنات تولد على الفطرة السليمة صحيحة وإن تطورت الأجيال، ولأن المشاركة دليل على الاهتمام، هكذا أصبح راكون صغير وجرو تربيا معاً في قفص واحد بمرور الوقت أفضل صديقين في حديقة حيوان صغيرة بسيبيريا.
الشارقة 24 – رويترز:

أصبح صغير راكون وجرو أفضل صديقين في حديقة حيوان صغيرة بسيبيريا، بعدما قرر الحراس وضعهما معاً في قفص واحد.

ولأن المشاركة دليل على الاهتمام، فإن الصغيرين، وعمرهما الآن نحو 3 أشهر، لا يتشاركان المكان والألعاب والطعام فحسب، بل يكملان بعضهما البعض بمشاركة بعض العادات، والتصرفات.

فصغير الراكون موشكا، الذي ولد في حديقة حيوان أخرى، انفصل عن عائلته، بعدما عجزت أمه عن رعاية 5 صغار معاً، وتم نقله إلى حديقة الحيوان الصغيرة هذه في إيركوتسك، وكان وحيداً دون رفيق يلعب معه.

وحينها قرر حراس الحديقة إيجاد جرو ليصاحبه، حيث أن الكلاب أقل خطراً على حيوان الراكون من القطط، فيما يتعلق بالفيروسات والأمراض.

ووقع الاختيار على الجرو بروشكا، من فصيلة بيتي برابانسون المعروفة بلطافتها، وسلوكها الودود، وتبين أنه كان مُعلماً رائعاً للراكون الصغير.

وكان موشكا معتاداً على شرب الحليب فقط ،حتى التقى بصديقه بروشكا، الذي علّمه تناول الطعام، كما يساعده على تنظيف نفسه بعد الأكل.

ويحاول الجرو تقليد صديقه بتسلق الأشخاص والأماكن.

ويقول الحراس، إنهم سيبقون على الصديقين معاً، طالما أنهما متفاهمان، ويتعايشان سوياً.