بندوة "حماية محيطاتنا في دبي"

الزيودي: حماية البيئة البحرية تمثل أولوية للدولة

  • الثلاثاء 17, سبتمبر 2019 07:04 م
  • الزيودي: حماية البيئة البحرية تمثل أولوية للدولة
شارك معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة في الندوة التي نظمتها السفارة الملكية النرويجية بالدولة بالتعاون مع مؤسسة "إنوفيشن نوروي" بعنوان "حماية محيطاتنا في دبي" استهدفت مناقشة دور التقنيات والتكنولوجيا الحديثة وتبادل البيانات في حماية البيئات البحرية.
الشارقة 24 - وام:

أكد معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة أن حماية البيئة البحرية وتنوعها البيولوجي وضمان استدامتها تمثل أولوية لدولة الإمارات لما تحمله من أهمية تراثية وثقافية للمجتمع الإماراتي، إضافة إلى أهميتها الاقتصادية والبيئية، مشيراً إلى أن هذه الأولوية انعكست على تصدر الإمارات لدول المنطقة في مجال تعزيز صحة المحيطات وفقاً لمؤشر "صحة المحيطات العالمي".

جاء ذلك خلال مشاركته في الندوة التي نظمتها السفارة الملكية النرويجية بالدولة بالتعاون مع مؤسسة "إنوفيشن نوروي" بعنوان "حماية محيطاتنا في دبي" استهدفت مناقشة دور التقنيات والتكنولوجيا الحديثة وتبادل البيانات في حماية البيئات البحرية بحضور سعادة ستين آرنه روزنيس سفير مملكة النرويج المعين حديثا لدى الدولة.

وقال معاليه " على الرغم من الجهود والتدابير الدولية المتخذة لاستعادة التوازن في المحيطات والحفاظ على صحتها، إلا أن حجم الضغوط الواقعة على البيئة البحرية هائل للغاية، ما يستدعي تكثيف وتوحيد الجهود الدولية وتسريع وتيرتها بهدف خفض حدة التحديات التي تواجهها هذه البيئة".

وأثنى معاليه على التفاعل والمرونة وأهمية نقاط النقاش والحلول التي تم طرحها لتحديات الحفاظ على صحة المحيطات التي تناولتها الندوة.