في دراسة فرنسية

جزيئات بلاستيكية دقيقة منقولة عبر الهواء تلوث مناطق جبلية بعيدة

  • الأربعاء 17, أبريل 2019 09:29 ص
  • جزيئات بلاستيكية دقيقة منقولة عبر الهواء تلوث مناطق جبلية بعيدة
أظهرت دراسة جمع فيها باحثو المركز الوطني الفرنسي للبحث العلمي، عينات من محطة الأرصاد الجوية على ارتفاع 1500 متر وجود365 جزيئة بلاستيك دقيقة لكل متر مربع، وأكدوا أن الجزيئات غير المرئية، وصلت إلى المنطقة عبر الرياح والثلوج والأمطار.
الشارقة 24 – أ.ف.ب:

يمكن للمواد البلاستيكية الدقيقة المنقولة عبر الهواء، أن تصل إلى مناطق معزولة نسبياً عن النشاط البشري، وفق دراسة نشرتها مجلة "نيتشر جيوساينس" التي درست منطقة نائية في جبال البيرينية الفرنسية.

وخلال 5 أشهر من شتاء 2017-2018، جمع باحثون من المركز الوطني الفرنسي للبحث العلمي، وجامعات عدة عينات من محطة الأرصاد الجوية في برنادوز على ارتفاع حوالي 1500 متر، وهي منطقة تعتبر معزولة نسبياً، إذ تبعد 5 كيلومترات عن أقرب بلدة، وعلى مسافة 120 كيلومتراً من تولوز.

وجاء في بيان، بأن الباحثين أحصوا أكثر من 365 جزيئة بلاستيك دقيقة في كل متر مربع خلال اليوم.

وأظهرت الدراسة، أن هذه الجزيئات البلاستيكية غير المرئية، وصلت إلى هذه المنطقة عبر الرياح والثلوج والأمطار.

وأفادت ديوني ألن الباحثة، والمشاركة في الدراسة، بأن الاكتشاف الرئيسي، هو أن المواد البلاستيكية الدقيقة تنقل في الجو، وتتموضع في منطقة جبلية عالية معزولة عن أي مدينة، أو مصدر رئيسي للتلوث، وهذا الأمر يجعل من البلاستيك الدقيق ملوثاً للغلاف الجوي.

وهذه النتائج مماثلة لتلك التي لوحظت في المدن الكبرى، مثل باريس، حيث تم قياس مستويات الجزيئات البلاستيكية الدقيقة في الماضي، وفق ألن.

وأوضح الباحث ستيفن ألن، في البيان، بأن الأمر كان مفاجئاً ومقلقاً، أي رؤية هذا العدد الكبير من الجزيئات البلاستيكية فوق بمنطقة البيرينيه البعيدة.