رغم الاحتجاجات

الحكومة الفرنسية تُحيل قانون إصلاح أنظمة التقاعد إلى البرلمان

  • الجمعة 24, يناير 2020 09:18 م
أحال مجلس الوزراء الفرنسي الجمعة، مشروع إصلاح أنظمة التقاعد الذي اقترحه الرئيس إيمانويل ماكرون إلى البرلمان، رغم ضغوط النقابات التي نظّمت تظاهرات وإضراب في أرجاء البلاد.
الشارقة 24- أ.ف.ب:

ناقش مجلس الوزراء الفرنسي الجمعة، مشروع إصلاح أنظمة التقاعد الذي اقترحه الرئيس إيمانويل ماكرون، وأحاله إلىالبرلمان، رغم ضغوط النقابات التي نظّمت تظاهرات وإضراب في أرجاء البلاد.

وسارت تظاهرات في كافة أرجاء فرنسا، ففي باريس، عبرت التظاهرة وسط العاصمة، حيث انطلقت قبل الظهر من ساحة الجمهورية في اتجاه ساحة كونكورد.

وتعهد المحتجون بالصمود حتى سحب مشروع الإصلاح.

ويواجه معارضو مشروع إصلاح أنظمة التقاعد تحدياً للحفاظ على استمرارية الحركة الاحتجاجية، خصوصاً بعد توصل الحكومة إلى اتفاق مع النقابات الأكثر اعتدالاً.

ومنذ 17 يناير يناقش البرلمان مشروع الإصلاح الذي يلغي أنظمة التقاعد الخاصة التي تسمح حالياً لبعض الفئات المهنية، على غرار عمال القطارات، بالتقاعد في سنّ أدنى.

بموازاة ذلك، تستمر المحادثات بين الحكومة والنقابات وأرباب العمل حول نقاط محورية في المشروع على غرار المهن الشاقة والحد الأدنى لمعاشات التقاعد وتوظيف كبار السن.