تنعقد نهاية الأسبوع المقبل

قمة مجموعة السبع تناقش سير الاقتصاد العالمي

  • الثلاثاء 20, أغسطس 2019 01:34 ص
تبحث قمة مجموعة السبع، التي ستنعقد خلال عطلة نهاية الأسبوع المقبل، حسن سير الاقتصاد العالمي.
الشارقة 24 – أ ف ب:

تضم مجموعة السبع أكبر سبع دول صناعية في العالم، وهي الولايات المتحدة وكندا وفرنسا وبريطانيا والمانيا وإيطاليا واليابان.

ويجتمع قادة هذه الدول في إطار قمة تعقد مرة كل سنة، ستنعقد هذا العام خلال عطلة نهاية الأسبوع المقبل، وتستضيفها الدولة التي تتولى الرئاسة الدورية.

بادئ الأمر ضمت المجموعة الدول الصناعية الخمس العظمى أي الولايات المتحدة واليابان والمانيا الغربية وفرنسا وبريطانيا.

وكان وزراء مال هذه الدول يجتمعون بشكل دائم في سبعينات القرن الماضي لمناقشة حسن سير الاقتصاد العالمي.

وفي العام 1975، عقدت أول قمة رسمية بحضور قادة هذه الدول الخمس بمبادرة من الرئيس الفرنسي آنذاك فاليري جيسكار ديستان، أما هدف القمة فقد كان التوصل إلى حل للأزمة النفطية في منتصف السبعينات.

وشهدت القمة التي عقدت في رامبوييه، الواقعة جنوب غرب باريس، قيام مجموعة الست، فإيطاليا التي كانت في ذلك الحين ترأس السوق الاوروبية المشتركة، كانت مدعوة أيضاً.

وعندما عقدت المجموعة قمتَها التالية في بورتوريكو عام 1976، أبصرت مجموعة السبع النور مع انضمام كندا.

ومع انضمام روسيا عام 1998 تحولت المجموعة إلى مجموعة الثماني، ولكن عام 2014 عادت إلى تسميتها السابقة أي مجموعة السبع بعد استبعاد روسيا على خلفية ضم شبه جزيرة القرم.