في ظل تأثير الحرب التجارية

الصين: الإنتاج الصناعي يُسجّل أدنى مستوى في 17 عاماً

  • الأربعاء 14, أغسطس 2019 04:00 م
تراجع نمو الإنتاج الصناعي في الصين إلى أدنى مستوى في أكثر من 17 عاماً، ورجّح المحللون هذا الفتور إلى زيادة تأثير الحرب التجارية بين بكين وواشنطن على الشركات والمستهلكين.
الشارقة 24 – رويترز:

أعلنت الصين مجموعة من البيانات الضعيفة على نحو غير متوقع لشهر يوليو، الأربعاء، تشمل تراجع نمو الإنتاج الصناعي إلى أدنى مستوى في أكثر من 17 عاماً.

ويشير ذلك إلى المزيد من التباطؤ في الاقتصاد، في ظل زيادة تأثير الحرب التجارية بين بكين وواشنطن على الشركات والمستهلكين.

وبعد تحسن متذبذب في يونيو، قال محللون إن أحدث بيانات تدل على فتور الطلب بشكل عام في الشهر الماضي، بما يشمل الإنتاج الصناعي والاستثمارات ومبيعات التجزئة.

وكشفت بيانات من مصلحة الدولة للإحصاء، أن نمو الإنتاج الصناعي تباطأ على نحو ملحوظ إلى 4.8 % في يوليو، على أساس سنوي، وهو ما يقل عن أكثر التوقعات تشاؤماً.

وتوقع محللون تباطؤ نمو الإنتاج الصناعي إلى 5.8 %، مقارنةً بيونيو، عندما سجل معدل نمو 6.3 %.

وتباطأ النمو الصناعي للصين إلى ما يقترب من أدنى مستوى في 30 عاماً، عند 6.2% في الربع الثاني من العام، وظلت الثقة في مجال الأعمال متزعزعة مما أثر على الاستثمارات.

وزادت استثمارات الأصول الثابتة 5.7 % بين يناير ويوليو، على أساس سنوي، بما يقل عن توقعات بنموها 5.8 %، وهي نفس النسبة للفترة بين يناير ويونيو.

لكن الصين التقطت أنفاسها، وهو ما كانت تحتاجه بشدة، بعدما أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أنه سيرجئ فرض رسوم جمركية على بعض الواردات الصينية، ومنها الهواتف المحمولة وسلع استهلاكية أخرى.