إطلاق مسابقة للتصوير وجوائز قيّمة للفائزين كل يوم

"رمضان الشارقة" يواصل فعالياته وسط إقبال كثيف

  • الثلاثاء 21, مايو 2019 03:33 م
  • "رمضان الشارقة" يواصل فعالياته وسط إقبال كثيف
يواصل "مهرجان رمضان الشارقة 2019"، الذي تنظمه غرفة تجارة وصناعة الشارقة في نسخته الـ 30، تحت شعار "هّل رمضان وهلّت المفاجآت"، بالتعاون مع عدد من الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية المحلية، والقطاع الخاص، مع دخوله الأسبوع الثالث.
الشارقة 24:

يواصل "مهرجان رمضان الشارقة 2019"، الذي تنظمه غرفة تجارة وصناعة الشارقة في نسخته الـ 30، تحت شعار "هّل رمضان وهلّت المفاجآت"، بالتعاون مع عدد من الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية المحلية، والقطاع الخاص، مع دخوله الأسبوع الثالث في رسم البسمة على وجوه الفائزين يومياً من سكان الإمارة وزوارها في السحوبات العديدة والمتنوعة التي تقام منذ بداية الشهر الفضيل على باقة كبيرة من الجوائز القيّمة، وسط إقبال كثيف ومتنام من قِبل الجمهور للتمتع بفعالياته المتنوعة والاستفادة من الحملات الترويجية والحسومات الكبرى على مختلف أنواع المنتجات الاستهلاكية.

أعلنت اللجنة التنظيمية للمهرجان عن إطلاق مسابقة التصوير الفوتوغرافي لأجمل لقطة من فعاليات المهرجان، يتم الاشتراك بها عبر منصاتها التفاعلية في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يتم الإعلان يومياً عن الفائزين بأجمل صورة مقابل جوائز قيمة وهدايا ثمينة، كما أعلنت اللجنة عن زيادة الجوائز الأسبوعية للمهرجان وتشمل أجهزة محمولة، وقسائم مشتريات بقيمة 10 آلاف درهم.

2000 مركز ومحل تجاري

من جهته، ذكر جمال سعيد بوزنجال مساعد المنسق العام للمهرجان، أن المراكز التجارية المشاركة في المهرجان، والتي يزيد عددها على 2000 مركز ومحل تجاري وكذلك الشركات العاملة في قطاع التجزئة، تحرص سنوياً على المشاركة في المهرجان من خلال تقديم عروض جاذبة وتخصيص ميزانيات كافية لحملاتها الترويجية وجوائزها القيّمة، بهدف جذب أكبر عدد من المتسوقين من داخل الشارقة وخارجها، وعبر توفير السلع ومنتجات العلامات التجارية بأسعار مغرية بما يحفز الزوار على الشراء، لافتاً إلى أن مبيعات المهرجان في نصفه الأول حققت زيادة في نسبة المبيعات في مراكز التسوق والأسواق العامة بنسبة وصلت إلى 90%، كما سجلت الإحصائيات تحقيق زيادة في اشتراك المحلات بنسبة وصلت إلى 80% عن المواسم السابقة.

وأضاف بوزنجال، أن أهمية المهرجان لم تعد تنحصر بجانبه الاقتصادي فقط، فقد تحوّل المهرجان إلى مناسبة ترويجية واجتماعية وترفيهية وثقافية وفنية ورياضية تستفيد منها مختلف شرائح المجتمع ومن مختلف الأعمار والجنسيات، إلى جانب دوره الرائد في دعم ومساندة القطاع الخاص وتنشيط تجارة التجزئة وتعزيز التنافسية بين مراكز التسوق على تقديم كل ما هو جديد للمتسوقين وأفضل العروض لهم، وبالتالي تعزيز مكانة إمارة الشارقة كوجهة سياحية رائدة تمنح زوّارها تجارب تسوق مميزة، معتبراً أن المهرجان حقق هذا النجاح نتيجة التعاون المثمر والبناء ما بين الغرفة والشركاء الاستراتيجيين والرعاة الرئيسيين وكذلك الجهات الحكومية الأخرى والقطاع الخاص.

وأشار إلى أن فعاليات المهرجان حازت على اهتمام ورضا الجمهور وتجلّى ذلك من خلال التفاعل اليومي الحاشد واللافت مع مختلف الأنشطة التي نظمتها الغرفة ومراكز التسوق، وكذلك من خلال استطلاعات الرأي الميدانية حيث يستقطب المهرجان يومياً آلاف الزائرين الذين يستمتعون بمعالم ومزايا الشارقة وتاريخها العريق وحياتها العصرية وعشرات الفعاليات، مؤكداً أن غرفة تجارة وصناعة الشارقة تحرص دائماً على توفير الإمكانيات والتسهيلات اللازمة لإنجاح المهرجان وتشرف على الحملات الترويجية المصاحبة له، وتقوم ببحث سبل دعم وتطوير قطاع تجارة التجزئة وما يرتبط به من أعمال وخدمات مع المعنيين بشؤون القطاع.

75 % تخفيضات طوال أيام المهرجان

وقالت هنا حمود السويدي رئيس قسم المهرجان والعروض بالغرفة ،إن إطلاق "مسابقة التصوير الفوتوغرافي" يأتي في إطار الحملة الترويجية التي أطلقتها غرفة تجارة وصناعة الشارقة مع انطلاق المهرجان، بهدف تقريب المسافات أكثر مع زوار المهرجان والتفاعل معهم بشكل أكبر من خلال هذه المسابقة وغيرها من المسابقات، حيث يشهد مهرجان "رمضان الشارقة 2019 " جوائز قيّمة وصلت إلى 4 مليون درهم، بالإضافة إلى السحب النهائي للمهرجان على 6 سيارات BMW- x1 وتذاكر سفر مع إقامة مقدمة من العربية للطيران، وقسائم مشتريات بقيمة 50 ألف درهم مقدمة من لاند مارك جروب.

كما رصدت اللجنة التنظيمية للمهرجان بالتنسيق مع أكبر المراكز التجارية ومحال البيع بالتجزئة المشاركة جوائز قيمة للمتسوقين خلال فترة العروض من أبرزها إجراء سحوبات على 15 سيارة فاخرة والعديد من الجوائز العينية القيمة، فضلاً عن التخفيضات التي تصل نسبتها إلى نحو 75% طوال أيام المهرجان على مختلف السلع والمنتوجات.

واعتبرت السويدي أن هذه الحملات الترويجية تسهم بشكل فاعل ومؤثر تحفيز القطاعات الاقتصادية كافة، ويساهم في منحها زخماً أكبر وانتعاشاً في تجارة التجزئة وخاصة مع دخول النصف الثاني من الشهر المبارك، حيث يشهد المهرجان تدفق الزوار والمتسوقين على الشراء والاستمتاع بالعروض والخصومات التي وفرتها مراكز التسوق المشاركة، فيما تبشر النتائج الأولية من الدورة الحالية لمهرجان رمضان الشارقة على مؤشرات قوية على النجاح في إنعاش القطاعات الاقتصادية الرئيسية في الإمارة ودعم زخم الأعمال.

أنشطة ترفيهية وثقافية

وأشارت إلى أن المهرجان يشهد عدد من الأنشطة البارزة أهمها "بازار رمضان للمنتوجات المتنوعة"، في متاجر الجرينة، الذي يضم 22 جناح عرض، إلى جانب "القرية التراثية" بمركز إكسبو الشارقة و"مهرجان ليالي رمضان الشارقة 2019" والذي يُنظمه ويستضيفه مركز إكسبو الشارقة، وينطلق من 23 مايو ولغاية 8 يونيو حيث يوفر خيارات متعددة ومتنوعة من المنتجات والأنشطة الترفيهية والثقافية، بالإضافة إلى ركن الضيافة الذي يفتح أبوابه طوال ليالي شهر رمضان المبارك في مراكز التسوق المختلفة في الشارقة، ويقدم المأكولات والمشروبات التراثية المختلفة التي تشهد اقبالاً كبيراً من الزوار.