قدمها أحمد الهاشمي

اختتام "الأكاديمية الصيفية" في خورفكان بورشة الجرائم الإلكترونية

  • الأحد 04, أغسطس 2019 06:30 م
اختتمت الأكاديمية الصيفية لشباب الإمارات، الأحد، فعالياتها في مقر جامعة الشارقة بمدينة خورفكان بورشة حول "الجرائم الإلكترونية وتقنية المعلومات"؛ قدمها النقيب أحمد الهاشمي من الشرطة المجتمعية بالفجيرة.
الشارقة 24 - وليد الشيخ:

أسدلت المؤسسة الاتحادية للشباب، الستار على فعاليات الأكاديمية الصيفية لشباب الإمارات والتي أقيمت في فرع جامعة الشارقة بمدينة خورفكان لثمانية أيام ابتداء من 28 يوليو المنصرم، وحتى الأحد 4 أغسطس الجاري.

وشهد اليوم الختامي تنظيم ورشة بعنوان "الجرائم الإلكترونية وتقنية المعلومات"؛ قدمها النقيب أحمد الهاشمي من الشرطة المجتمعية بالقيادة العامة لشرطة الفجيرة.

واستقطبت الورشة التي أقيمت بإحدى قاعات المحاضرات بكلية المجتمع عشرات الشباب والفتيات من مختلف مدن الساحل الشرقي.

وتمحورت الورشة حول العلاقة المتزايدة بين الشباب ووسائل التواصل الاجتماعي، وتقنيات الاتصال الذكي وما تشمله من تطبيقات عدة لما يسمى الواقع الافتراضي.

واستعرض المحاضر جملة من التحديات والمخاطر التي تنجم عن استخدام هذه التطبيقات والبرامج، وصولاً للألعاب الإلكترونية والتي تفشت في أوساط الناشئة والشباب.

كما تناول الهاشمي في سياق شرحه البعد القانوني وما نصت عليه التشريعات الناظمة لاستخدام المنصات الرقمية، موضحاً للحضور أسباب ونتائج وقوع بعض مستخدميها تحت طائلة القانون.

وتبادل الحضور في مداخلات عدة، الآراء حول كيفية توظيف هذه البرامج والتطبيقات فيما يعود بالنفع على الفرد والمجتمع، وسبل استغلال الوقت في استخدامها دون حدوث خلل أسري أو اجتماعي.

من جانبها أشادت منيرة الظنحاني منظمة برنامج الأكاديمية في خورفكان، بمحاور الورشة والحضور الذي صاحبها، لافتة إلى تنظيم ورشة أخرى عن الخط العربي المعاصر، وقدمها الخطاط عبد الله الحمادي.

وفي ختام الفعاليات نظمت الأكاديمية برنامجاً تثقيفياً ترفيهياً بعنوان "اكتشف موهبتك"، تضمن عدداً من الألعاب التنافسية وبعض المسابقات حول المعلومات العامة.