بعد أسبوع من المحادثات في سويسرا

الأمم المتحدة: اتفاق طرفي الصراع باليمن على تبادل 1081 أسيراً

  • الأحد 27, سبتمبر 2020 11:47 م
أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، في مؤتمر صحافي، اليوم الأحد، توصل الحكومة الشرعية في اليمن، وميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، إلى اتفاق برعاية أممية، على تبادل 1081 أسيراً، بعد أسبوع من المحادثات في سويسرا.
الشارقة 24 – أ ف ب:

توصلت الحكومة الشرعية في اليمن، وميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، إلى اتفاق برعاية أممية، على تبادل 1081 أسيراً، حسب ما أعلن وسيط الأمم المتحدة، اليوم الأحد، بعد أسبوع من المحادثات في سويسرا.

وأثنى غريفيث، على إنجاز هام للغاية، موضحاً أن الوفدين اتفقا على الاجتماع مجدداً للتفاوض بشأن عمليات إطلاق سراح جديدة.

ورحب المبعوث الأممي، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع مسؤول من الصليب الأحمر، باتفاق تبادل الأسرى بين الحكومة الشرعية اليمنية وميليشيات الحوثي، مشدداً على ضرورة ضمان تنفيذ الاتفاق بأسرع وقت ممكن.

وأوضح مندوب الأمم المتحدة، أنه تم الاتفاق على الإفراج عن 1400 أسير، وتبادل 1081 محتجزاً وأسيراً.

وحث غريفيث، الطرفين على المضي قدماً على الفور في إطلاق سراح الأسرى، وعدم ادخار أي جهد في البناء على هذا الزخم، من أجل الاتفاق سريعاً على الإفراج عن مزيد من المحتجزين.

واعتبر أن الإفراج عن الأسرى سيمثل إنجازاً مهماً، ويظهر إمكانية نجاح المفاوضات مستقبلاً، وأعرب عن شكره للتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن على جهوده.

بدوره، رحب المسؤول من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بالاتفاق المبرم بين الحكومة الشرعية والميليشيات الحوثية، مؤكداً استعادة الصليب الأحمر على تيسير العملية، ودعا جميع الأطراف، إلى الاستمرار في العمل، للاتفاق على مراحل الضمانات الأمنية والانتقال إلى مرحلة التنفيذ.