في ختام أعمال الدورة الـ 40 في الرياض

القمة الخليجية تدعو إلى تعزيز التعاون العسكري والأمني

  • الثلاثاء 10, ديسمبر 2019 06:30 م
اختتم أصحاب السمو قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، مساء اليوم الثلاثاء، أعمال اجتماع الدورة الأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في قصر الدرعية بالرياض.
الشارقة 24- واس:

في قصر الدرعية في الرياض، اختتمت عصر اليوم الثلاثاء، القمة الـ 40 لقادة وزعماء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، الذي يشارك على رأس وفد الدولة الى القمة.

وقد أعرب خادم الحرمين، عن شكره وتقديره لإخوانه أصحاب السمو قادة وزعماء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ولأمانة المجلس على ما بذلوه من جهود لإنجاح أعمال هذه القمة، معبراً عن أمله أن تسهم نتائجها في تحقيق آمال وتطلعات مواطني دول المجلس.

ودعا إعلان الرياض، الذي تلاه لأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف بن راشد الزياني، إلى الانتهاء من تشريع للتكامل الاقتصادي الإقليمي بحلول 2025، بما في ذلك وحدة مالية ونقدية.
كما دعا ايضاً إلى تعزيز التعاون العسكري والأمني للحفاظ على الأمن الإقليمي.

وأقام خادم الحرمين الشريفين مأدبة غداء تكريماً لإخوانه أصحاب السمو قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وعقب المأدبة ودع خادم الحرمين الشريفين إخوانه أصحاب السمو قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون، متمنياً لهم سفراً سعيداً.