مع انتهاء العصيان المدني

مظاهر الحياة الطبيعية تعود إلى الخرطوم

  • السبت 15, يونيو 2019 07:58 م
عادت مظاهر الحياة الطبيعية، إلى شوارع العاصمة السودانية الخرطوم، بعدما أنهى المتظاهرون عصياناً مدنياً، شل الحركة تقريباً في أرجاء المدينة، على مدى ثلاثة أيام.
الشارقة 24 – أ ف ب:

عادت مشاهد عمال النظافة، وهم يكنسون الشوارع والطوابير أمام أجهزة الصرف الآلي في الخرطوم، بعدما أنهى المتظاهرون عصياناً مدنياً، شل الحركة تقريباً في العاصمة السودانية على مدى ثلاثة أيام.

وجابت شاحنات جمع القمامة شوارع العاصمة، وخصوصاً المناطق الراقية حيث الفنادق والسفارات.

واصطف المئات خارج آلات الصرافة، لكن لا يزال هناك نقص في النقود في المنظومة المصرفية.

وتشابهت المشاهد في أحياء عدة في الخرطوم، حيث خرج السكان لسحب النقود وشراء الحاجيات الأساسية، بعدما بدأت المتاجر بفتح أبوابها.

ورغم إنهاء العصيان المدني، إلا أن الكثير من السكان لزموا منازلهم خوفاً من العودة إلى عملهم، في ظل الانتشار الكثيف لعناصر الأمن، بما فيها قوات الدعم السريع التي يهابها السودانيون.

وعادت محطة حافلات الخرطوم الرئيسية، التي تنقل السكان بين العاصمة ومناطق أخرى من البلاد، إلى العمل.